ما هي المقصوصات الورقية

16:06 17-01-2013 BJT
حجم الخط أ أ أ | اطبع | أضف إلى المفضلة

المقصوصات الورقية

تعتبر المقصوصات الورقية إحدى الفنون الشعبية الأكثر شيوعا في الصين. ورغم أنه من الصعب اكتشاف تاريخ نشأتها الآن، إلا أن هناك قولا شائعا بأن المقصوصات الورقية نشأت من مراسم دينية في قديم الزمان، حيث صنع القدامى بالأوراق أشكال الإنسان والحيوانات لدفنها مع الموتى أو إحراقها في مراسم الجنازة، آملين في أن ترافق الأشياء التي ترمز إليها هذه الأوراق المصنوعة الموتى فيما بعد.

وقبل ألف سنة تقريبا، بدأت المقصوصات الورقية تستخدم في التزيين وتعتبر فنا تشكيليا. ووفقا لما جاء في الكتب التاريخية، فإن المقصوصات الورقية كانت تستخدمها النساء كزينة للرأس في عهد أسرة تانغ الملكية الصينية خلال القرنين السابع والثامن الميلاديين. وفي عهد أسرة سونغ الملكية الصينية في القرن الثاني عشر، كان بعض الناس يزينون الهدايا بها، والبعض يلصقونها على الشبابيك والأبواب أو تزيين الجدران والمرايا والفوانيس بها، كما ظهر حرفيون متخصصون في صنع هذه المقصوصات.

إن المقصوصات الورقية عمل يدوي بحت. وبالنسبة لغير المتخصصين، فيكفيهم مقص وورق للتدرب على هذا العمل، ومن السهل تعلمه، أما بالنسبة إلى المتخصصين، فيحتاجون إلى مقصات ومباضع بمختلف المقاييس لتصميم أشكال معقدة. ويجوز عمل مقصوصات بورقة واحدة، ويمكن عمل مقصوصات ورقية عديدة بأوراق كثيرة للمرة الواحدة. وبالنسبة إلى المقصوصات البسيطة، يمكن عملها بالمقص مباشرة، أما بالنسبة إلى المقصوصات المعقدة، فيحتاج ذلك إلى العشرات من المقصات والمباضع بمختلف المقاييس على شرط تصميم الرسم على الورق مسبقا، ولا يسمح بأي خطأ خلال عملية قصه، وإلا فسيفشل العمل كله.