عيد الربيع الصيني

17:28 17-01-2013 BJT
حجم الخط أ أ أ | اطبع | أضف إلى المفضلة

وعندما يحل أول الشهر الأول من السنة الجديدة، يرتدي جميع أفراد الأسرة كبارا أو صغارا ملابسهم الفخمة ويبدأون استقبال الضيوف أو يخرجون للمعايدة. وعندما يلتقون، يتبادلون عبارة "كل عام وأنتم بخير!" و"عيدا سعيدا" وغيرهما من التبريكات، ثم يدعونهم الى منازلهم حيث يأكلون الحلويات ويشربون الشاي ويتجاذبون أطراف الحديث. وإذا كان هناك  خصام بين الأقرباء والأصدقاء في العام المنصرم، فسيعودون الى التفاهم والتصالح عن طريق المعايدة بمناسبة عيد الربيع.

 

إن الأنشطة بمناسبة عيد الربيع كثيرة ومتنوعة. وتعرض الأوبريات والمسرحيات والأفلام السينمائية في بعض الأماكن، وتؤدى رقصتا الأسد واليانكو التقليديتين بالإضافة الى المشي على الطوّالتين وزيارة مهرجان المعبد في أماكن أخرى حيث تسود كل أنحاء البلاد أجواء العيد من الفرح والمرح. وطبعا، يبقى الناس في معظم الأحيان في بيوتهم لمشاهدة البرامج التلفزيونية. وتعد كل المحطات التلفزيونية كثيرا من البرامج الرائعة المناسبة لمختلف الأعمار خلال فترة العيد.

 

إن إلصاق شعارات عيد الربيع ورسوم السنة الجديدة وإشعال فوانيس العيد المزخرفة أنشطة يحتفل الناس من خلالها بسرور بعيد الربيع. وخلال فترة العيد، تعرض في الأسواق كثير من شعارات عيد الربيع ورسوم السنة الجديدة التى تعكس أحوال معيشة الشعب السعيدة ومشاهد فرحهم في العمل أو تظهر الأزهار والنباتات ومناظر الطبيعة من شتى الأنواع فيمكن ذلك الناس من الاختيار. كما يعتبر مهرجان الفوانيس خلال فترة عيد الربيع نشاطا مفعما بالحيوية والنشاط. إن فوانيس العيد أشغال فنية تقليدية شعبية صينية، وازدهرت صناعتها خلال مختلف العصور. وتطبع عليها مختلف الأنواع من الحيوانات والمناظر الطبيعية والأبطال وغيرها، وكذلك، تشكيلات الفوانيس كثيرة ومتنوعة.

 

وتماشيا مع ارتفاع مستوى معيشة الشعب، تغيرت أساليب احتفال الصينيين بعيد الربيع حيث أصبح الصينيون يعتبرون السياحة في الخارج موضة حديثة للاحتفال بعيد الربيع.

تحرير:Dai Xiangyu
مصدر:CRI