تقرير اخباري: الجيش المصري يحذر من "انهيار الدولة" اذا استمر الصراع السياسي والرئاسة تجدد الدعوة للحوار

10:14 30-01-2013 BJT
حجم الخط أ أ أ | اطبع | أضف إلى المفضلة

واشنطن 29 يناير 2013 (شينخوا) ذكر الإعلام المحلي يوم الثلاثاء أن الجيش الأمريكي يخطط لاقامة قاعدة للطائرات بدون طيار فى شمال غرب افريقيا من أجل مكافحة القاعدة والجماعات الإسلامية المتطرفة الأخرى التى تمثل تهديدا متزايدا للمنطقة.

وذكرت صحيفة (نيويورك تايمز) فى تقرير إخباري نشر فى صفحتها الأولى أن ذلك دليل على أن افريقيا أصبحت أولوية للجهود الأمريكية لمكافحة الإرهاب.

وأوضح التقرير أنه على الأرجح أن تقام القاعدة فى النيجر التى تقع فى شرق مالي، حيث تساعد القوات الفرنسية القوات الحكومية فى قتالها فى الشمال ضد الجماعات المتطرفة المتصلة بتنظيم القاعدة.

ولكن القيادة الأمريكية فى افريقيا تناقش أيضا خيارات تحديد موقع القاعدة فى دول أخرى بالمنطقة، مثل بوركينا فاسو، وفقا لما قال.

ونقل عن مسئولي البنتاجون قولهم انهم يتطلعون الى طيران طائرات استطلاع بدون طيار غير مسلحة فقط من القاعدة، الا انهم لم يستبعدوا شن هجمات صاروخية على بعض المواقع اذا تفاقم التهديد.

وهناك الآن وجود محدود للجيش الأمريكي فى افريقيا، بقاعدة دائمة واحدة فقط فى جيبوتي. وستنضم القاعدة الجديدة فى شمال غرب افريقيا الى مجموعة من مهابط الطائرات الصغيرة التى أقيمت فى السنوات الأخيرة فى القارة، من بينها مهبط فى اثيوبيا، لمهام الاستطلاع التى تقوم بها طائرات بدون طيار أو الطائرات ذات المحرك التربيني.

واذا تم اقامة القاعدة، فسيقدم الجيش الأمريكي المساعدة الفورية فى مهام الاستطلاع للقوات الفرنسية التى تقاتل فى مالي، وفقا للتقرير.

لا تزال هذه القاعدة الأمريكية فى حاجة إلى موافقة البنتاجون والبيت الابيض فى النهاية، وكذا حكومة النيجر التى توصلت لتوها إلى اتفاقية وضع قوات مع الولايات المتحدة أمس الاثنين تمهيدا لوجود عسكري أمريكي أوسع فى البلاد.

ولكن الخطة قد تواجه مقاومة من البعض فى البيت الابيض القلقين من تورط المزيد من القوات الأمريكية فى القتال ضد جماعات متطرفة فى شمال افريقيا لانعلم عنها الكثير من المعلومات، وفقا للتقرير.

تحرير:Wang Shuo
مصدر:Xinhua