المؤتمر الوطني الليبي يقر قانون العزل السياسي بأغلبية أعضائه

09:30 06-05-2013 BJT
حجم الخط أ أ أ | اطبع | أضف إلى المفضلة

طرابلس 5 مايو 2013 (شينخوا) أقر المؤتمر الوطني (البرلمان) الليبي قانون العزل السياسي اليوم (الأحد) بأغلبية أعضائه، وبعدد 157 عضوا من أصل 160 عضوا الذين حضروا الجلسة المسائية للمؤتمر، بحسب ما نقل التلفزيون الليبي الرسمي.

ويتكون قانون العزل السياسي من 20 مادة صوت عليها أعضاء المؤتمر الوطني الليبي بتصويت منفرد كل مادة على حدة ثم صوتوا على القانون بشكل كلي.

وتنص مواد القانون على عزل كل مواطن ليبي تقلد مناصب قيادية في نظام القذافي السابق وساهم في إفساد الحياة السياسية ابتداء من العام 1969 بعد انقلاب قاده معمر القذافي وتولى على إثره السلطة في ليبيا وحتى تاريخ تحرير ليبيا في أكتوبر العام 2011 إثر انتفاضة شعبية شهدتها البلاد في فبراير من العام 2011.

وأكد صلاح ميتو عضو المؤتمر الوطني الليبي تعليقا على إقرار القانون " قانون العزل السياسي سيقوم بإبعاد كل الشخصيات التي ارتبطت بنظام القذافي ولمدة عشر سنوات، اعتقد أنها كافية لتسمح للحكومة المؤقتة والحكومة التي تليها في إعادة بناء ليبيا بعيدا عن التأثيرات السلبية المتوقع أن يتركها رموز النظام السابق في حال تقلدهم لمناصب قيادية جديدة ".

وأضاف ميتو في تصريح لوكالة أنباء ((شينخوا)) " اعتقد ان مطالب المنادين بإقرار قانون العزل السياسي من الثوار قد تحققت تماما، وينبغي عليهم الآن فك محاصرتهم للوزارات وها هي مطالبهم تتحقق ".

وحاصر مجموعة من الثوار السابقين ومدججين رفقة أسلحتهم الثقيلة والمتوسطة عدد من الوزارات منذ نحو أسبوع أبرزها وزارتي الخارجية والعدل، للمطالبة بتطبيق قانون العزل السياسي وتطهير الوزارات من رموز النظام السابق، على حد تعبيرهم.

تحرير:Wang Shuo
مصدر:Xinhua