فيديوهات
البرامج
تحميل app

الدورتان السنويتان في عيون العرب المتواجدين في الصين

BJT 12:50 09-03-2014

إن الدورتين السنويتين اللتين تعقدان مرة واحدة كل عام تلفتان أنظار العالم، والذين يعملون أو يدرسون في الصين اذ انهما تعدان وسيلة مهمة لتعزيز معرفتهم للصين. في التقرير التالي الذي كتبه مراسلنا شيوي سو عن مقابلات أجراها مع بعض العرب للاطلاع على رؤيتهم في هذا الحدث السياسي الصيني الهام.

أسامة مختارالسوداني يعمل خبيرا في القسم العربي بإذاعة الصين الدولية، وقد عاش في الصين منذ أربع سنوات والنصف.ويحرص على متابعة الدورتين السنويتين كل عام معتقدا أنهما بمثابة نافذة للتعرف على الصين بشكل شامل.وعبر في حديثه عن تقديره لسياسة الصين الخارجية.

(كلام أسامة مختار، خبير في إذاعة الصين الدولية، بالعربية)

فؤاد، طالب مغربي مبعوث، يدرس الآن في جامعة الدراسات الدولية ببكين. وعلى الرغم من أنه حضرالى الصين قبل مدة قصيرة، إلا أنه يتابع الأحداث السياسية الصينية دائما من خلال قراءة المراجع في المكتبة وعلى شبكة الإنترنت.

(كلام فؤاد زمزم، طالب مغربي مبعوث، بالعربية)

في نفس الوقت، حلل بعض العرب الوضع البيئي الصيني، كما يرونه، مقترحين بعض الحلول، كما أكدوا أيضا مدى إعجابهم بالتطورات المتسارعة في الصين.

(كلام خالد الصاوي، خبير اللغة العربية في جامعة الدراسات الدولية ببكين، بالعربية)

تحرير:Wang Shuo | مصدر:CCTV.com

channelId 1 1 1
الأخبار المتعلقة