فيديوهات
البرامج
تحميل app

الصين تؤكد على الإصلاح وحكم القانون خلال اختتام دورتها التشريعية السنوية

BJT 16:13 13-03-2014

بكين 13 مارس 2014 ( شينخوا) أكد كبير المشرعين الصينيين اليوم الخميس على الإصلاح وحكم القانون في ختام أعمال الدورة السنوية للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني، أعلى هيئة تشريعية في البلاد .

وقال تشانغ ده جيانغ رئيس اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني في خطابه بالجلسة الختامية للدورة السنوية، إن المشرعين توصلوا إلى توافق في الآراء ، وحددوا المهمات الرئيسية وعززوا الثقة في تنمية البلاد .

وركز تشانغ خلال خطابه على إجراء مزيد من الإصلاحات وحكم القانون.

وقال تشانغ أمام حوالي 3000 مشرع إنه، وتحملا "للمهمة الجليلة" لتعميق الإصلاح ," يجب علينا أن نعتمد رئيسيا على الشعب ... ونعزز ثقتنا، وأن نبقى على الطريق الصحيح ونحشد التوافق ... لكتابة صفحة جديدة من تاريخ قضيتنا العظيمة في لإصلاح والانفتاح ."

ودعا تشانغ إلى تنفيذ حكم القانون بشكل أكبر، وحماية حقوق الشعب ومصالحه والحفاظ على العدالة، مشيراُ إلى ان المجلس الوطني لنواب الشعب الصيني ولجنته الدائمة تتحمل مسؤولية هامة في تحسين الديمقراطية الاشتراكية وحكم القانون.

وقال:" سنتمسك بمبدأ القيادة الموحدة للحزب، وأن يكون وضع الشعب سيدا للبلاد وحكم القانون."

وتابع تشانغ إن الهيئة التشريعية العليا ستواصل الحفاظ على حكم القانون وسلطة الدستور والقوانين عند الاستماع إلى دعوات الشعب والتجاوب مع طلباته, مضيفا أن الهيئة التشريعية العليا ستواصل تحسين نظام مجالس نواب الشعب.

وأشار تشانغ إلى أن المشرعين عملوا بأسلوب واقعي وفعال وأعربوا عن أفكارهم بشكل حر خلال الدورة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني.

يذكر أن النواب قاموا بمراجعة بعض الوثائق الهامة ووافقوا عليها في الجلسة، بما فيها تقرير عمل الحكومة والخطة الوطنية للتنمية الاقتصادية والاجتماعية والميزانية المركزية.

وصادقوا أيضا على تقارير أعمال اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني، والمحكمة الشعبية العليا، والنيابة الشعبية العليا.

ووافق المشرعون على استقالة اثنين من أعضاء اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني في الجلسة الختامية.

واستقال تشن سي شي ووانغ شياو من اللجنة الدائمة في مايو ويونيو من العام الماضي بعد تعيين تشن نائب مدير مكتب الاتصال للحكومة المركزية في منطقة ماكاو الإدارية الخاصة، وتولى وانغ منصب نائب حاكم مقاطعة تشينغهاي شمال غربي الصين.

ووفقا لقواعد المجلس الوطني لنواب الشعب الصيني، لا يسمح لأعضاء اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني، المنتخبين من بين نواب المجلس نفسه، بشغل مناصب في الحكومات والمحاكم والنيابات.

وقبلت اللجنة الدائمة استقالتيهما في يونيو ثم قدمتهما إلى الجلسة الكاملة للموافقة النهائية.

وحضر الجلسة الختامية كبار قادة الحزب والدولة شي جين بينغ, ولي كه تشيانغ, ويوى تشنغ شنغ, وليو يون شان, ووانغ تشي شان, وتشانغ قاو لي.

تحرير:Wang Shuo | مصدر:Xinhua

channelId 1 1 1
أخبار متعلقة