فيديوهات
البرامج
تحميل app

زعيم الحزب الديمقراطي الياباني يدعو إلى تحسين العلاقات اليابانية الصينية

BJT 17:07 17-07-2014

من المقرر أن يقوم زعيم الحزب الديمقراطي الياباني بانري كايدا بزيارة لجامعة تسينغهوا اليوم الخميس، سيوضح خلالها موقف حزبه من تحسين العلاقات مع الصين.

قد توترت العلاقات بين الصين واليابان بعد مهزلة شراء جزر دياويوي الصينية من قبل الحكومة اليابانية في سبتمبر عام 2012. في حين عززت زيارة رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي لضريح ياسوكوني المثير للجدل في العام الماضي حدة توتر العلاقات بين البلدين. هذا وفي يوم أمس الأربعاء، التقى كايدا زعيما بارزا بالحزب الشيوعي الصيني ليو يون شان ورئيس جمعية الصداقة بين الصين واليابان تانغ جيا شيوان. وحث ليو خلال اللقاء اليابان على التعلم من دروس الماضي والسعي لتحقيق التنمية السلمية، مضيفا أن الحزب الشيوعي الصيني يرغب في التعاون مع الحزب الديمقراطي الياباني وغيره من الأحزاب السياسية اليابانية من أجل زيادة التبادلات والتعاون وتحسين الثقة السياسية وإصلاح العلاقات بين البلدين. من جانبه، قال كايدا إن حزبه يرغب في إجراء حوار صريح وإزالة العقبات بين البلدين. كما أعرب عن تطلعه إلى أن زيارته هذه ستصبح الخطوة الأولى لتحسين العلاقات بين البلدين. جدير بالذكر أنها المرة الأولى التي يزور فيها كايدا الصين بعد توليه منصب زعيم الحزب الديمقراطي الياباني من أحزاب المعارضة في أواخر عام 2012.

تحرير:Wang Shuo | مصدر:CCTV.com

channelId 1 1 1
الأخبار المتعلقة