فيديوهات
البرامج
تحميل app

تقرير اخباري: استمرار جولة العنف بين الفلسطينيين وإسرائيل بالتزامن مع زيارة كيري للمنطقة

BJT 10:05 22-02-2016

رام الله 21 فبراير 2016 (شينخوا) استمرت جولة العنف بين الفلسطينيين وإسرائيل للشهر الخامس على التوالي اليوم (الأحد)، على الرغم من الجهود السياسية التي يقوم بها الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وبالتزامن مع زيارة يقوم بها وزير الخارجية الأمريكية جون كيري للمنطقة.

اجتمع الرئيس الفلسطيني محمود عباس مع وزير الخارجية الأمريكية جون كيري 21 فبراير في العاصمة الاردنية عمان

اجتمع الرئيس الفلسطيني محمود عباس مع وزير الخارجية الأمريكية جون كيري 21 فبراير في العاصمة الاردنية عمان

وفي الوقت الذي كان الرئيس عباس في محادثات معمقة مع كيري لدفع محادثات السلام الفلسطينية الاسرائيلية قتل فلسطيني بإطلاق نار من الجيش الإسرائيلي بحسب وزارة الصحة الفلسطينية.

وذكرت الوزارة في بيان صحفي، إن القتيل هو قصي ذياب أبو الرب (16 عاما) وقد قتل بنيران جندي إسرائيلي قرب مفترق (بيتا) جنوب نابلس، فيما قال الجيش الاسرائيلي إن أبو الرب حاول تنفيذ عملية طعن ضد جنود إسرائيليين بسكين قبل أن يتم إطلاق النار عليه، مما يرفع عدد ضحايا موجة توتر بين الجانبين منذ الأول من أكتوبر الماضي إلى 181 فلسطينيا، و31 إسرائيليا بحسب إحصائيات رسمية.

وأعلن الجيش الإسرائيلي اعتقاله لفتاة فلسطينية تبلغ (17 عاما) على حاجز (زعترة) العسكري في جنوب نابلس وبحوزتها سكين، وقد اعترفت الفتاة خلال تحقيق معها نيتها تنفيذ عملية طعن.

إلى ذلك أحبطت قوة إسرائيلية محاولة فلسطيني مهاجمة جنود إسرائيليين بسكين قرب قرية (بني نعيم) في الخليل جنوب الضفة الغربية.

وأفادت الإذاعة الإسرائيلية، أن الجنود اعتقلوا الفلسطيني واقتادوه إلى جهة غير معلومة.

وقال مصدر فلسطيني إن الجيش الإسرائيلي اعتقل خلال الساعات الاربع والعشرين الماضية 14 فلسطينيا خلال حملة في مناطق متفرقة في الخليل، وبيت لحم، وجنين، ورام الله، ونابلس في الضفة الغربية.

في هذه الأثناء طلب الرئيس الفلسطيني عباس من وزير الخارجية الامريكي خلال اجتماعهما في العاصمة الاردنية عمان التدخل اسرائيل لوقف عمليات القتل والاقتحامات وعمليات الاستيطان التي تقوم بها اسرائيل في الضفة الغربية.

وابلغ عباس وزير الخارجية الأمريكي جون كيري بأن القيادة الفلسطينية تقوم بجهود مع المجتمع الدولي لعقد مؤتمر دولي للسلام وإيجاد آلية على نمط 5+1 لحلول فعالة " للصراع مع إسرائيل.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا) عن الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة عن عباس تأكيده لكيري استمرار القيادة الفلسطينية في السعي للذهاب إلى مجلس الأمن الدولي "لإدانة الاستيطان والمطالبة بوقفه ".

وطلب عباس من كيري، بحسب أبو ردينة، التدخل الفوري لدى الجانب الإسرائيلي لإطلاق سراح الصحفي محمد القيق المضرب عن الطعام منذ 90 يوما، والإفراج عن جثامين قتلى فلسطينيين محتجزة لديه.

ويعاني القيق (33 ) عاما الذي اعتقل من منزله في رام الله في الضفة الغربية في 21 من نوفمبر الماضي حاليا من وضع صحي حرج للغاية بحسب محاموه ومراقبون طبيون.

ويرفض القيق منذ 24 من نوفمبر، تناول أي نوع من الطعام سوى الماء والملح وهو محتجز بموجب قرار ما يعرف ب"الاعتقال الإداري"، الذي يتيح بحسب القانون الإسرائيلي وضع المشتبه فيه قيد الاعتقال دون توجيه الاتهام له لمدة ستة أشهر قابلة للتجديد لفترة غير محددة زمنيا

اجتمع الرئيس الفلسطيني محمود عباس مع وزير الخارجية الأمريكية جون كيري 21 فبراير في العاصمة الاردنية عمان

اجتمع الرئيس الفلسطيني محمود عباس مع وزير الخارجية الأمريكية جون كيري 21 فبراير في العاصمة الاردنية عمان

من جهته قال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات ان الرئيس عباس أثار خلال اللقاء مع كيري مجموعة من المواضيع وعلى رأسها الأفكار الفرنسية المتعلقة بعقد مؤتمر دولي للسلام.

وقال عريقات للصحفيين في رام الله إن كيري أبلغ الرئيس عباس أن الإدارة الأمريكية تسلمت الافكار الفرنسية وهي تناقشها حاليا.

ووصف عريقات اللقاء بين عباس وكيري بأنه كان "معمقا وصريحا".

وقال إن كيري " أكد على موقف الولايات المتحدة الرافض للاستيطان، وبذل كل الجهود المطلوبة لتحقيق حل الدولتين".

وسبق أن رحبت الرئاسة الفلسطينية بإعلان وزير الخارجية الفرنسي السابق لوران فابيوس نهاية الشهر الماضي، أن بلاده ستعيد سريعا تحريك مشروعها لعقد مؤتمر دولي "لإنجاح حل الدولتين" فلسطين وإسرائيل.

وانتقدت إسرائيل في حينه المبادرة الفرنسية واعتبرت أنها "تشكل حافزا للفلسطينيين على إفشال المفاوضات السلمية"، خاصة إعلان فابيوس أن باريس ستعترف بالدولة الفلسطينية في حال إخفاق مساعيها.

وأكد عريقات على "ضرورة الحفاظ على خيار الدولتين، متهما الحكومة الإسرائيلية برئاسة بنيامين نتنياهو بان كل ما تقوم به هو "تدمير لهذا الخيار".

وقال إن "نتنياهو يدمر حل الدولتين وكل ما تقوم به حكومته على الأرض من إملاءات واعتقالات وإعدامات ميدانية وهدم للمنازل وتهجير السكان وتطهير عرقي وحصار وإغلاق له هدف سياسي واحد وهو تدمير حل الدولتين، واستبداله بما يسمى مبدأ الدولة بنظامين".

وأضاف أن "الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي وروسيا والصين ودول العالم أجمع تقول إنها مع خيار حل الدولتين على حدود عام 1967، لكن هذا لا يكفي، آن الأوان للمجتمع الدولي أن يكف عن التعامل مع إسرائيل كدولة فوق القانون".

وتوقفت آخر مفاوضات للسلام بين الفلسطينيين وإسرائيل عام 2014 بعد تسعة أشهر من المحادثات برعاية أمريكية من دون أن تسفر عن تقدم لإنهاء النزاع المستمر بينهما منذ عدة عقود.

وقلل الكاتب والمحلل السياسي من رام الله رجب أبو سرية من اهمية تأثير زيارة كيري الحالية إلى المنطقة لتهدئة الأوضاع.

وقال إن الزيارة "تبدو رحلة وداع" مع اقتراب موعد انتخابات الرئاسة الأمريكية المقررة في الثامن من نوفمبر المقبل.

ويشير أبو سرية إلى أن "الإدارة الأمريكية لا تظهر الحرص على السعي الجاد لاستئناف عملية السلام الفلسطينية الإسرائيلية كما أنها لا تبدو منزعجة أو أنها تسعى لقطع الطريق على المبادرة الفرنسية.

ويرى أبو سرية أنه ما لم يهدأ الوضع الميداني الذي ما زال يوقع الخسائر البشرية والاقتصادية في الجانب الفلسطيني ، والانتقال من مرحلة التحذير إلى مرحلة الضغط فإن إسرائيل لن تغير سياستها ولن تقبل بمجرد مناقشة إنهاء الاحتلال فضلا عن تطبيق حل الدولتين.

تحرير:Wu Buxi | مصدر:Xinhua

channelId 1 1 1
أخبار متعلقة