كندا تحتفل بيوم جناحها في إكسبو شانغهاي

ورقة القيقب الحمراء وشلالات نياجرا والدكتور نورمان بيتون كلها أسماء مشهورة تقترن بدولة كندا التي تحتفل بيوم جناحها الوطني داخل حديقة إكسبو شانغهاي.

بدأت المطربة الكندية كريشا تورنير حفل يوم جناح بلدها .واشتركت كريشا في فرقة الأطفال منذ طفولتها وبدأت تحقق حلمها في الموسيقى .وامتدت أساليبها في الموسيقى لتشمل الريب والبلوس والبوب والجيز .وتعد المطربة من اعظم مصدري الثقافة الكندية.

حيث يعرض حجم التجارب الكندية والنشاطات وتفاعلات الحياة داخل جناح كندا .وإن الهيكل ذا الثلاثة طوابق انتج بالتعاون بين الحكومة الكندية وسيرك دو سوليل .خلال رواق غامق، يتعرف الزوار على موضوع الجناح :المدينة الحية :الشاملة والمستقرة والخلاقة .تقدم المدن حياة رغيدة للمواطنين وهي ابدع الصور للمحاور الثقافية والاجتماعية والاقتصادية والتكنولوجية .وتعرض المناظر الطبيعية لكندا على شاشة LED كبيرة.

يشجع هيكل "مياه ساحرة "الزوار على غمس أيديهم في بركة مياه، وبعد دقيقة، تظهر صور لمدينة مثالية .ويعد تفاعل المياه والأضواء نداء لايقاظ الناس بان نمو مدينة ما يقترن دائما بحماية الطبيعة.

قال مارك روسويل مدير جناح كندا :"عبر عدسات الفنانين وعروضهم الرائعة، وخيالهم وابداعهم تبدو الحياة الحضرية في كندا بأفضل اشكالها. "

في آخر قسم، يعرض فيلم من انتاج المصنع الكندي الوطني للافلام حيث يستعرض يوما نموذجيا في كندا يتضمن 57000 صورة.