طرق جديدة لشراء تذاكر القطارات في عيد الربيع الصيني

09:25 09-01-2012 BJT
حجم الخط أ أ أ | اطبع | أضف إلى المفضلة

سيبدأ عيد الربيع الصيني هذا العام بعد أسبوعين من الآن، حيث استعد مئات الملايين من الصينيين للعودة إلى مواطنهم، وذلك بهدف الاجتماع مع عوائلهم. هذا ومن المتوقع أن تكون القطارات خيارهم الأول خلال هذه الفترة، كما قد يتمتع المسافرون بنظام جديد يتمثل في حجز التذاكر على الانترنت لأول مرة في هذا العام.

من المتوقع أن يستخدم الناس المتجهون إلى بيوتهم لقضاء عطلة عيد الربيع هذا العام طريقة جديدة من أجل شراء تذاكرهم، حيث يمكن للركاب حجز التذاكر على الانترنت قبل أن يحصلوا عليها في محطات القطار.

مسافر:" خططت أن آتي إلى هنا قبل ساعة، وقد فوجئت بعدم وجود الكثير من الناس عندما وصلت إلى هنا. لذلك اشتريت تذكرتي على الفور."

يجب على الركاب دفع نفقات التذاكر على الانترنت أولا باستخدام هوياتهم الشخصية.

مسافر:" أصبحت عملية الشراء أكثر سهولة، إلا أن نظام الدفع على الانترنت لا يزال معقدا."

قد تستمر ذروة السفر لعيد الربيع الصيني هذا العام أربعين يوميا حتى أواخر فبراير القادم، ومن المتوقع أن يغادر أكثر من ثمانين ألف شخص محطة بكين للقطار يوميا.

هذا وقد وفر نظام شراء التذاكر على الانترنت أو عبر الهاتف مزيدا من الخيارات للركاب، إلا أن شراء تذكرة في مراكز بيع التذاكر لا يزال الخيار الأول بالنسبة لمعظم المسافرين، أو حتى الخيار الوحيد لبعضهم.

راكب:" لقد سمعت عن النظام الجديد، لكن ليس لدى الكثير جهاز الكومبيوتر."

شيه جينغ يي، المتحدث باسم محطة بكين للقطار:" تعتبر هذه السنة الأولى التي تستخدم فيها محطة بكين نظام شراء التذاكر حسب الهوية الشخصية. ويجب ان تطابق تذكرتك هويتك الشخصية، كما أنشأنا 38 مدخلا في الميدان من أجل تسهيل دخول الركاب إلى المحطة."

يعتقد أن نظام شراء التذاكر بأسماء حقيقية قد يساعد على مكافحة المضاربة بالتذاكر منذ بدء تشغيله في اليوم الأول من عام 2012.

ومن المقرر أن يتم إجراء عمليته الاختبارية في الشهر المقبل.

هذا ويأمل الناس أن تبذل الحكومة المزيد من الجهود في المستقبل لأن تحقيق التغيير الكبير يحتاج إلى حسم وحل فعال.

تحرير:Wang Shuo
مصدر:CNTV