ازدهار السياحة خلال عطلة عيد الربيع في الصين

08:44 31-01-2012 BJT
حجم الخط أ أ أ | اطبع | أضف إلى المفضلة

حان الوقت لمعظم الصينيين للعودة الى أعمالهم بعد انقضاء عطلة عيد الربيع. لكن مرح العطلة التي دامت أسبوعا يمكن أن يستمر لفترة أطول، حيث أن الكثيرين اختاروا السفر خلالها بدلا من قضائها في المنزل.

استفادت مدن مثل بكين وشانغهاي من كنوزها التاريخية الغنية لتتيح المجال للكثير من الأنشطة التقليدية. فالأنشطة مثل مهرجانات المعبد ومهرجانات الفوانيس تعكس الثقافة المحلية، وقد أصبحت مفضلة لدى السياح.

أما بالنسبة للرياضات الشتوية، فقد زار أكثر من مائة وعشرة آلاف شخص ثلاث عشرة حديقة تزلج في ضواحي بكين، ناهيك عن السياح الذين توجهوا إلى شمال شرق الصين، وهي المنطقة الأكثر تطورا بالنسبة للأنشطة الترفيهية في فصل الشتاء. كما كانت منتجعات الينابيع الساخنة مصدر جذب كبير آخر للسياح من أنحاء الصين.

من ناحية أخرى أصبح التسوق في منطقة جمركية حرة العلامة التجارية الجديدة للسياحة في مقاطعة هاينان. فقد بلغ متوسط عدد الزوار للمحلات التجارية الراقية في سانيا وهايكو عشرين ألفا في ذروته. بينما استمتع سياح آخرون برحلات اليخوت الفاخرة التي تشمل علاجات صحية طبيعية.

ونظرا للضغط المرتفع على القطارات في هذا الوقت، اختارت أعداد متزايدة من الناس القيادة بأنفسهم. ففي تيانجين، ارتفع عدد الأشخاص الذين قادوا سياراتهم الخاصة للسفر بنسبة 35% مقارنة بالعام الماضي.

وإذا كانت القيادة لا تكفي، فيمكن السفر إلى الخارج ومشاركة المجتمعات الصينية في الاحتفال بعيد الربيع. ويعد جنوب شرق آسيا وأوروبا وأستراليا ونيوزيلندا من بين الوجهات المفضلة لدى السياح الصينيين.

 

تحرير:Jing Xiaomin
مصدر:CNTV