وفد شينجيانغ يقدم اقتراحات لدفع التنمية الشاملة لصناعات الطاقة في المنطقة

09:40 08-03-2012 BJT
حجم الخط أ أ أ | اطبع | أضف إلى المفضلة

 

قدم نواب الشعب من وفد شينجيانغ لهذه الدورة، أكثر من مائة اقتراح، ركز معظمها على تطوير صناعاتها المتعلقة بالطاقة. حيث اقترح النواب اتخاذ خطوات متسارعة من أجل بناء مصدر استراتيجي جديد للطاقة والمعادن في الصين. المزيد من التفاصيل مع مراسلتنا فنغ يون شيان.

تملك منطقة شينجيانغ الذاتية الحكم لقومية الويغور ما بين 30% إلى 40% من اجمالي احتياطي الصين من الموارد الطبيعية المتمثلة في النفط والغاز الطبيعي والمعادن وغيرها. وتعد المنطقة أهم القواعد لانتاج الطاقة، اذ يشكل حجم انتاجها من النفط الخام ثمن حجم انتاج البلاد، وانتاجها من الغاز الطبيعي ربع حجم الانتاج الاجمالي. وتملك كذلك قرابة نصف اجمالي احتياطي الفحم في الصين. إلا أن موقعها النائي وصعوبة المواصلات بينها والمدن الأخرى عرقل مشاريع التنمية فيها لسنين طويلة في حين ازداد استهلاك البلاد من الطاقة والموارد المعدنية بشكل غير مسبوق مع نمو الصين المتسارع. وزادت على ذلك المخاطر الأمنية التي باتت تهدد خطوط نقل النفط البحرية، حيث تستورد الصين نحو 57% من استهلاكها للنفط الخام. لذا لم يعد تحويل منطقة شينجيانغ الى موقع استراتيجي جديد للطاقة أمرا ضروريا بل وعاجلا أيضا.

قال جاو شيا نائب المدير العام لشركة باو قانغ للحديد والصلب: "من اجل تنمية الصين المستقبلية لا يمكن الاستغناء عن دعم شينجيانغ من الطاقة. ومع مرور الزمن، ستصبح شينجيانغ قاعدة استراتيجية هامة للطاقة في الصين."

تشمل الاقتراحات تطوير الصناعات المتعلقة بمشتقات النفط وتأسيس قاعدة لصناعة الفحم حتى تتمكن شينجيانغ من ارسال طاقة الكهرباء الى شرق الصين بكميات كبيرة، وأيضا إنشاء انابيب نقل للغاز الطبيعي إلى شرق الصين وغيرها من المشاريع. وهو أمر سيغير الأوضاع التي تعيشها منطقة شينجيانغ من فقر وعدم استقرار بلا شك.

قال جاو شيا نائب المدير العام لشركة باو قانغ للحديد والصلب: "استثمرت العديد من شركات الطاقة في شينجيانغ وستساعد هذه المشاريع على توفير فرص العمل وزيادة الناتج المحلي الإجمالي والدخل المحلي، وتطوير الصناعات الأخرى في شينجيانغ. كما سيتم بناء نظام جديد للصناعات الثقيلة في شينجيانغ، يعد تصنيع الطاقة قطاعا رياديا له، ولا شك من دوره الكبير في دفع تنمية شينجيانغ."

إلا أن الصعوبات والتحديات لا تزال قائمة في طريق تنمية شينجيانغ مثل التكاليف العالية لنقل الطاقة، وصعوبة المواصلات، ونظام الادارة غير الناضج، وكذلك قضية التلوث. وشكلت كل هذه المواضيع مثار اهتمام نواب الشعب من وفد شينجيانغ في جلسة اليوم.

( كلام فنغ يون شيان مراسلة تلفزيون الصين المركزي، بالعربية )

تحرير:Dai Xiangyu
مصدر:CNTV