أعضاء المجلس الوطني للمؤتمر الاستشاري السياسي للشعب الصيني يناقشون إصلاح النظام الثقافي

09:13 12-03-2012 BJT
حجم الخط أ أ أ | اطبع | أضف إلى المفضلة

لا يجلب التوسيع الاقتصادي السريع الاندماج فحسب بل الاحتكاك أيضا بين مختلف الثقافات. لذا فقد أصبحت حماية الهوية الثقافية وصياغة صناعة تنافسية من أهم القضايا التي يهتم بها كثير من أعضاء المجلس الوطني للمؤتمر الاستشاري السياسي للشعب الصيني.

تأثر أعضاء المجلس الوطني للمؤتمر الاستشاري السياسي للشعب الصيني من عالم الفن بتقرير عمل الحكومة الذي قدمه ون جيا باو الى الدورة الخامسة للمجلس الوطني الحادي عشر لنواب الشعب الصيني.

جيانغ كون، عضو المجلس الوطني للمؤتمر الاستشاري السياسي للشعب الصيني: "إن التأكيد على دفع الخدمات الثقافية غير الربحية أمر مهم. وكما أكد ون على الحاجة إلى خلق محيط ينمي الأخلاق والاندماج وروح المساهمة والانسجام. وبصفتي فنانا، علي أن أكون جزءا من ذلك."

مي باو جيو، عضو المجلس الوطني للمؤتمر الاستشاري السياسي للشعب الصيني: "للثقافة مكانة مهمة في جدول أعمال الدورتين هذا العام. وبصفتي ممثلا لأوبرا بكين، أرغب في أن تقدم الحكومة تمويلات وسياسات مناسبة لحماية التراث الثقافي وليس استغلاله بشكل مفرط."

أثار تنزيل الموسيقى من الانترنت قلقا بشأن حماية حقوق الملكية الفكرية. وقال الملحن وعضو المجلس شيوي بي دونغ إنه من الصعب إيجاد حل لأن المسألة معقدة.

شيوي بي دونغ، عضو المجلس الوطني للمؤتمر الاستشاري السياسي للشعب الصيني: "حماية حقوق الملكية الفكرية قد تتناول قطاعات متعددة. وقد تكون هناك بعض العراقيل، لكن عدم وجود إطار قانوني قد يؤدي إلى الاضرار بالابداع. وهذا من شأنه أن يضر بالصناعة ككل."

نظام المراقبة عنصر آخر قد يعرقل التفكير الابداعي. ويعتقد عضو المجلس الوطني للمؤتمر الاستشاري السياسي للشعب الصيني فنغ جي تساي أنه من الأفضل ترك العمل إلى المنتقدين وليس للقطاعات الحكومية.

فنغ جي تساي، عضو المجلس الوطني للمؤتمر الاستشاري السياسي للشعب الصيني: "يحتاج الفنانون إلى الحرية والجو المريح للابداع، فإن التدخلات الكثيرة لن تساعد في شيء. لكن أفكار النقد مجدية."

تحرير:Wang Shuo
مصدر:CNTV