المجمعات السكنية بنيوجيه تنشئ مراكز خدمات لفائدة السكان

09:26 13-03-2012 BJT
حجم الخط أ أ أ | اطبع | أضف إلى المفضلة

 

في الصين، وخلال الدورتين السنويتين للمجلسين التشريعي والاستشاري، يطرح الممثلون والأعضاء عددا كبيرا من المقترحات. التقرير التالي يلقي الضوء على كيفية تنفيذ هذه المقترحات خلال السنوات القليلة الماضية. وما هى التغيرات التي طرأت على حياة السكان؟

مراسلتنا ذهبت إلى حي نيوجيه في بكين ووافتنا بالتقرير التالي.

( كلام تفزويت نزيهة مراسلة تلفزيون الصين المركزي، بالعربية )

في حي شي لي الثاني غرب شارع نيوجييه، تعيش أكثر من عشر أقليات قومية ويبلغ عدد سكان قومية هوي المسلمة أكثر من نصف إجمالي سكان المنطقة. وأنشأ العاملون في المجمع السكني مركز خدمات لتسهيل الحياة اليومية لسكان المجمع حيث لاقى ترحيبا كبيرا من السكان.

مراسلة: "هل هناك أي تغييرات طرأت على حياتك الآن ؟"

قال خه بي فانغ مقيم في منطقة نييوجيه المسلمة: "نعم، توجد هناك تغييرات كبيرة. وفي الوقت الذي انتقلت فيه إلى هنا، كانت حياتي مملة جدا. ولكن بعد تأسيس مركز الخدمات في المجمع السكنى هذا، اتيحت لي فرصة القراءة ولعب الشطرنج وتبادل اطراف الحديث مع الآخرين، وبذلك أصبحت حياتي ممتعة الآن."

لتطوير وترقية خدمات القطاع الصحي للمقيمين، أنشئ مركز الخدمة الصحية بمجمع نيوجيه الذي يقدم خدمات الرعاية الصحية الأساسية للمقيمين، حيث لم يعد السكان بحاجة للخروج من المنطقة لزيارة الطبيب.

قالت تشانغ تي تشنغ مديرة مركز الخدمة الصحية: "يقع مركزنا في منطقة تواجد معظم قومية هوي، حيث يبلغ عددهم أكثر من نصف المقيمين في هذه المنطقة. ولتقديم خدمة الرعاية الصحية للمسنين هنا، أنشأنا هذا المركز المتميز بتقديم خدمة الطب الغربي، وارتفع عدد الزائرين من المرضى بشكل ملحوظ، كما تم رفع مستوى خدمتنا وجودتها بشهادة كل المقيمين."

في السنوات الأخيرة، أصبحت أنشطة " إدخال خدمة مريحة للسكان إلى المنطقة السكنية " منتشرة في كل أنحاء الصين.

وتقدم منطقة المجمع في شارع نيوجيه خدمات مختلفة من يوم الإثنين الى يوم الجمعة، مثل خدمة قياس ضغط الدم مجانيا، والحلاقة وفتح حجرة للقراءة وغيرها. ويدرس كبار السن هنا العزف على آلة "خولوس" الموسيقية، وينظمون فرقة الكورال، ويقدمون عروضا في المهرجانات الهامة. كما ينمي مسرح منطقة المجمع الصغير المستوى الثقافي للسكان.

قالت يانغ لي رونغ مديرة لجنة حي شي لي الثاني في نيوجيه: "من أجل خدمة السكان، يقدم حي شي لي الثاني مزيدا من التسهيلات ببناء مركز نشاطات للمسنين والذي يعطي نكهة خاصة لحياة سكان الحي من خلال ممارستهم لنشاطات مختلفة، ويتحد السكان من مختلف القوميات في الحي، وهكذا نساهم في بناء حي منسجم."

تعكس تنمية الخدمات في الحي مدى تطور الاقتصاد الاجتماعي بالمدينة ومستوى حياة الشعب.

وتساهم مراكز الخدمات بالمجمعات السكنية في حل مشاكل الحياة اليومية بسهولة، كما تساهم في إثراء وتحسين مستوى الثقافة العامة لدى السكان، حتى أصبحت جزءا لا يتجزأ من حياتهم.

تحرير:Dai Xiangyu
مصدر:CNTV