رئيس مجلس الدولة الصيني يؤكد على ضرورة إجراء عملية الاصلاح

10:01 15-03-2012 BJT
حجم الخط أ أ أ | اطبع | أضف إلى المفضلة

وضع رئيس مجلس الدولة الصيني ون جيا باو نقطة الختام لدورتي هذه السنة بعقده مؤتمرا صحفيا بقاعة الشعب الكبرى اليوم الأربعاء، حيث أعرب عن عزمه على خدمة الشعب حتى آخر لحظة في ولايته، وعزمه على إجراء عملية الاصلاح رغم كل التحديات والصعوبات. المزيد من التفاصيل مع مراسلتنا فنغ يون شيان.

تعتبر هذه آخر مرة يقابل فيها رئيس مجلس الدولة الصيني ون جيا باو الصحفيين إثر ختام جلسات الدورتين السنويتين. وبعد 9 سنوات من تولي منصب رئيس مجلس الدولة الصيني، أعرب ون جيا باو عن عزمه على خدمة الشعب حتى آخر لحظة في ولايته.

ون جيا باو، رئيس مجلس الدولة الصيني:" فى آخر سنة من ولايتي، سوف أعمل كالجواد الاصيل حاملا الاثقال، لن أترك نيري الا بنهاية عملي. وسأعمل بكل جهودي تعويضا عن عيوب العمل من أجل الحصول على تفهم الشعب وتسامحهم. ومبدأ حياتي هو العمل باخلاص وامانة، وسأحاسب نفسي حينما اتقاعد من عملي، هذا مبدئي، وأتمنى أيضا أننا نترك آمالا لخلفنا. وأثق بأنهم سيؤدون واجباتهم بصورة أفضل."

يمكن ملاحظة أن أكثر الكلمات ذكرا خلال هذا المؤتمر هو الاصلاح والتعديل والتغيير، الاصلاح في الهيكل الاقتصادي والسياسي وفي سوق العقارات وفي النظام التجاري الخارجي وغيرها من المجالات التي تهم معيشة الشعب من كل النواحي، كما قال رئيس مجلس الدولة الصيني إن مع نمو الاقتصاد، برزت سلسة من المشاكل والقضايا مثل عدم التوازن في توزيع الثروات وغياب الامانة والفساد وغيرها. ويشير الى ان حل مثل هذه المشاكل، لا يكفي على الحكومة الاصلاح في النظام الاقتصادي بل السياسي أيضا، وخاصة الاصلاح في النظام القيادي في الحزب والدولة.

ون جيا باو، رئيس مجلس الدولة الصيني:" قد وصلت عملية الإصلاح إلى مرحلة حاسمة، حيث لا يمكن أن يمضي اصلاح النظام الإقتصادي حتى النهاية دون تحقيق اصلاح النظام السياسي لنجاحه التام، ما قد يؤدي إلى فشل كل المنجزات المحققة، والعجز عن حل المشاكل الجديدة في المجتمع من جذورها، وقد يؤدي حتى إلى وقوع مأساة تاريخية مرة ثانية، مثل الثورة الثقافية الكبرى. ويجب على كل أعضاء الحزب الشيوعي الصيني وقادته الذين يشعرون بالمسؤولية أن يعوا المخاطر الكامنة والضغوط."

( كلام فنغ يون شيان، مراسلة تلفزيون الصين المركزي، بالعربية )

تحرير:Yang Xin
مصدر:CNTV