لاعبات مسلمات في أولمبياد لندن

10:21 10-08-2012 BJT
حجم الخط أ أ أ | اطبع | أضف إلى المفضلة

 

خلقت لاعبات من المسلمات التاريخ على خشبة مسرح أولمبياد لندن بالتغلب على الصعوبات والافكار المسبقة تجاههن.

يوم الجمعة الماضي، شاركت اللاعبة السعودية وجدان شهرخاني في مباراة الجودو للسيدات لوزن 78 كيلوغراما وما فوق في إطار أولمبياد لندن، وانهزمت أمام منافستها بعد 82 ثانية فقط من المباراة، فغادرت الحلبة باكية بصحبة أبيها. وقالت صحيفة "ديلى مايل" البريطانية ان حصول وجدان شهرخاني على هذه الفرصة للمشاركة في المباراة قد رمز الى ان المرأة السعودية إستقبلت لحظة ثورية، لأن وجدان شهرخاني هي أول لاعبة سعودية تشارك في الألعاب الاولمبية.

وقبل ذلك، كان رجال الدين المحافظون داخل المملكة العربية السعودية يحاولون بكل ما في وسعهم منع وجدان شهرخاني من المشاركة في أولمبياد لندن. ثم أثير جدل حول أي شكل من الحجاب الذي يجب أن تلبسه أثناء المشاركة في المباراة. وعندما كانت وجدان شهرخاني تشارك في مباراة الجودو وهي تلبس غطاء الرأس السباحي، دوت تصفيقات حارة من المشاهدين تحية لها.

وعلى غرار العربية السعودية، ارسلت قطر أربع لاعبات للمشاركة لأول مرة في الأولمبياد، من بينهن العدّاءة نور حسين المالكي التي شاركت في سباق مسافة 100 متر في إطار أولمبياد لندن. وبعد بضع عشرة خطوة من الجري، انسحبت المالكي من السباق بسبب الإصابة. وقدرت صحيفة "ديلى مايل" البريطانية اللاعبة القطرية نور حسين المالكي تقديرا عاليا، مشيرة الى أن الخطوات القليلة التي خطتها تتحلى بمغزى مهم.

بصفتها اللاعبة الوحيدة في الفريق الأفغاني، شاركت همينة كوهيستاني في سباق 100 متر في إطار أولمبياد لندن، وإحتلت المركز الأخير في السباق بنتيجة 14.42 ثانية. ومع ذلك، شعرت بالسعادة، وقالت إنها ستمنح نفسها الميدالية الذهبية، لأن النتيجة المذكورة قد حطمت الرقم القياسي الذي سجلته في السابق.

تحرير:Dai Xiangyu
مصدر:CCTV.com