نافذة على الثقافة الأفريقية من خلال رحلة القطار "مفخرة أفريقيا"

17:02 20-11-2012 BJT
حجم الخط أ أ أ | اطبع | أضف إلى المفضلة

يمتد خط السكك الحديدية في أفريقيا من العاصمة المصرية القاهرة إلى مدينة كيب تاون في جنوب أفريقيا. وهي رحلة لا تمثل وسيلة نقل فحسب، بل أيضا جولة للتعرف على التاريخ والثقافة والطبيعة في القارة السمراء. مراسلنا في جنوب أفريقيا وافانا بتقرير مفصل عن هذا القطار.

نافذة على الثقافة الأفريقية من خلال رحلة القطار "مفخرة أفريقيا"

"مفخرة أفريقيا"، القطار يصل إلى مدن جنوب أفريقيا ولكنه ينقل الركاب في رحلة منتظمة بين مدينة كيب تاون الواقعة بأقصى جنوب أفريقيا والقاهرة المصرية كل سنتين، عبورا بزيمبابوي وزامبيا وتنزانيا وغيرها من البلدان الأفريقية الأخرى.

وتستغرق هذه الرحلة نحو ثلاثين يوما، وتتميز بمحطاتها المختلفة التي يتوقف عندها القطار لفترة زمنية معينة، من خلال ذلك يمكن للمسافر أن يستقل في منتصف الطريق عربة سياحية أو باخرة بحرية أو طائرة صغيرة ليتمتع بالمناظر الخلابة المختلفة التي تتميز بها القارة السمراء منها شلالات فيكتوريا، نهر النيل، أبو الهول.

ويتمتع خلالها السائح بسحر القارة الأفريقية بأسرها ثم يعود ويستقل القطار الذي يستمر في رحلته إلى محطة أخرى له.

نافذة على الثقافة الأفريقية من خلال رحلة القطار "مفخرة أفريقيا"

وجدير بالذكر أن مطعم القطار يمكن أن يتسع لجميع الركاب لتناول الطعام في نفس الوقت، ويوفر الأطباق العالمية من الفطائر الفرنسية المحشوة بكبد الإوز إلى سرطان البحر الأبيض المتوسط، وقائمة الأطباق متنوعة ومختلفة من يوم إلى آخر.

يقدم القطار عشاء في جو من الأزياء التقليدية القديمة لكل بلد يجعل فيها السائح يسرح بخياله ويسافر في رحلة الى الزمن الغابر.

نافذة على الثقافة الأفريقية من خلال رحلة القطار "مفخرة أفريقيا"

أوبري بيترسي، شاف:" تتغير قائمة الأطباق كل عام. ونفتح ثلاثة خطوط، أي من كيب تاون إلى بريتوريا ومن دوربان إلى بريتوريا، ومن بريتوريا إلى دوربان، وقوائم الأطباق فيها مختلفة."

وقبل نهاية الرحلة قام مراسلنا بأخذ بعض آراء السياح الذين يركبون هذا القطار.

أحد الركاب:" كان الطعام لذيذا، والخدمة جيدة جدا، وهذه الرحلة جد رائعة توفر لنا جوا من الفسحة والفرجة. وهناك أنشطة مختلفة وتنظيم وتنسيق رائع يدخل البهجة والسرور إلى قلوبنا."

إحدى الراكبات:" رحلتنا مثيرة للغاية، نقضي وقتا رائعا، والخدمة جيدة جدا، وأعتقد أن الطعام في القطار ذو جودة عالية، كما نتمتع بالمناظر الطبيعية الجميلة لجنوب أفريقيا، لذلك ننصح الناس بالقيام بتجربة القطار هذا، كنت سعيدة حقا."

إن عدد السياح الصينيين على متن القطار محدود كل عام، حسب رئيس القطار روهان فوس، وأعرب للصحفيين عن رغبته في استقبال مزيد من السياح الصينيين.

روهان فوس، رئيس قطار "مفخرة أفريقيا":" نرحب بالسياح الصينيين لركوب قطاراتنا، ونأمل أن نشهد مزيدا من السياح الصينيين في هذه الرحلة الفريدة."

 

تحرير:Tahaini
مصدر:CCTV.com