المعارضة المصرية تواصل احتجاجاتها

09:10 25-12-2012 BJT
حجم الخط أ أ أ | اطبع | أضف إلى المفضلة

قالت المعارضة المصرية إنها ستواصل مقاومة الدستور المدعوم من قبل الإسلاميين. جاء ذلك بعد أن أعلنت جماعة الإخوان المسلمين أن 64 بالمائة ممن أدلوا بأصواتهم على مستوى الوطن قالوا "نعم" في الاستفتاء.

المعارضة المصرية تواصل احتجاجاتها

بعد إعلان النتيجة غير الرسمية للاستفتاء، نصب نشطاء خيامهم في ميدان التحرير بالقاهرة في وقت مبكر من يوم الإثنين، معلنين أن احتجاجاتهم ستبقى سلمية. كما ادعت المعارضة أن عملية التصويت شابها تزوير، وطالبت بإجراء تحقيق، الأمر الذي قد يؤدي إلى إطالة أمد الاضطرابات التي تعاني منها البلاد منذ ما يقرب من عامين. وفضلا عن ذلك، يبدو أن المعارضة ستتحدى القوانين الجديدة التي ستوضع على أساس الدستور، وتتحدى السياسات الاقتصادية التي سيطرحها الرئيس مرسي. كما أعلنت المعارضة أن الدستور الجديد يسعى إلى تكريس الحكم الإسلامي في مصر، وتتهم الإسلاميين بمحاولة احتكار السلطة. الجدير بالذكر أن المنتقدين قالوا إن الدستور لا يحمي حقوق النساء والأقليات بشكل كاف، بل يمنح رجال الدين المسلمين سلطات فوق سلطة التشريعات.

 

تحرير:Tahaini
مصدر:CCTV.com