قمة منظمة التعاون الإسلامي تركز على الأزمة السورية

09:37 08-02-2013 BJT
حجم الخط أ أ أ | اطبع | أضف إلى المفضلة

عقد رؤساء كل من مصر وإيران وتركيا محادثات في القاهرة حول الصراع الذي طال أمده في سوريا.

قمة منظمة التعاون الإسلامي تركز على الازمة السورية

التقى محمد مرسي، ومحمود أحمدي نجاد وعبد الله جول على هامش قمة منظمة التعاون الإسلامي التي افتتحت في العاصمة المصرية يوم الأربعاء، وقد حضر الدورة الثانية عشرة لقمة منظمة التعاون الإسلامي 57 دولة إسلامية، وهذه القمة مخصصة حول التحديات التي تواجه العالم الإسلامي. وفي كلمته الافتتاحية، حث الرئيس المصري محمد مرسي كل جماعات المعارضة السورية على التنسيق مع تحالف المعارضة ومقره القاهرة، وأكد رفض مصر التدخل العسكري الأجنبي في سوريا، ودعا إلى دعم جهود الوساطة الدولية. وقال الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد للتلفزيون المصري الحكومي إن اللجنة الرباعية الإسلامية، التي شكلها مرسي في أغسطس الماضي هي محاولة للتوصل إلى حل، وينبغي بذل الجهود لوقف العنف في سوريا في أقرب وقت ممكن، وحث على الوفاق الوطني بين الحكومة السورية والمعارضة وإجراء انتخابات حرة. وأوصت القمة بالسماح للشعب السوري في البت في مسألة الحكم في المستقبل بأنفسهم .

 

تحرير:Tahaini
مصدر:CCTV.com