وسائل الإعلام الجزائرية تهتم بالدورتين السنويتين الصينيتين

10:36 10-03-2013 BJT
حجم الخط أ أ أ | اطبع | أضف إلى المفضلة

بدأت الدورة الأولى للمجلس الوطني الثاني عشر للمؤتمر الاستشاري السياسي للشعب الصيني والدورة الأولى للمجلس الوطني الثاني عشر لنواب الشعب في الثالث والخامس من الشهر الجاري على التوالي. وأولت وسائل الإعلام الجزائرية بالغ الاهتمام بهذا الحدث العظيم. فما هي تطلعاتها نحو القيادة الصينية الجديدة، وما هو موقفها بشأن تطوير العلاقات الصينية الأفريقية؟

اهتمت وسائل الإعلام الجزائرية الرئيسة بـ "دورتي" الصين المنعقدتين حاليا. فقد قال رئيس تحرير جريدة "الجزائر نيوز" التي تتمتع بالنفوذ الكبيرفي الجزائر، قال لنا إن الصين قد نجحت في التخلص من آثار الأزمة الاقتصادية وأظهرت للعالم قوتها النشيطة في التنمية الاقتصادية. والاقتصاد الصيني لا يزال قادرا على تحقيق نمو قدره سبعة فاصل خمسة في المئة في ظل ركود الاقتصاد العالمي، وإن هذا لأمر عظيم. وقال أيضا إنه يتطلع إلى كيفية تعامل القيادة الصينية الجديدة مع العلاقات بين الصين وأفريقيا في المستقبل.

رئيس تحرير جريدة "الجزائر نيوز"

للصين أثر كبير على الدول العربية خاصة في أفريقيا. وما يحظى باهتمامنا هي نوعية السياسة الجديدة التي ستتخذها القيادة الصينية الجديدة تجاه أفريقيا.

تحرير:Tahaini
مصدر:CCTV.com