ضحايا زلزال لوشان في أيد أمينة

13:33 23-04-2013 BJT
حجم الخط أ أ أ | اطبع | أضف إلى المفضلة

تدفق عدد كبير من الجرحى على المستشفيات في جميع أنحاء مقاطعة سيتشوان بعد وقوع الزلزال الذي بلغت قوته سبع درجات. وتلقى مستشفى هواشي - الأفضل في المقاطعة، أكثر من مائتي مريض منذ يوم السبت الماضي. ويستعد المستشفى لعلاج المزيد من الجرحى في اليومين القادمين.

ضحايا زلزال لوشان في أيد أمينة

تم نقل عدد كبير من ضحايا الزلزال إلى مستشفى هواشي، معظمهم من محافظتي لوشان وباوشينغ اللتين كانتا من أسوأ المناطق المنكوبة. من بين الجرحى يوي يونغ بين الذي كان والداه في الحقل عندما وقع الزلزال وانهار منزل العائلة في غضون دقائق. لكن يوي يونغ بين نجا بأعجوبة من الكارثة، مع كسور عظام في كلا قدميه.

يوي يونغ بين، ناج من الزلزال: "استيقظت فور وقوع الزلزال. وانهار منزلنا الذي تم بناؤه في ثمانينات القرن الماضي. ومن حسن الحظ نجى جميع أفراد عائلتي."

يوي يونغ بين من بين 228 مريضا يتلقون العلاج هنا منذ يوم السبت. ويعاني الكثير منهم من درجات متفاوتة من كسور العظام أو إصابات في الرأس أو أجزاء أخرى من الجسم. ويتحمل المستشفى جميع التكاليف الطبية ويوفر أماكن الإقامة مجانية لأقارب الجرحى. يرأس بي فو شينغ قسم جراحة العظام حيث يتركز معظم المرضى. وقد قام بزيارة جميع غرف المرضي اليوم للاطمئنان على ظروفهم. وفي نظر بي الدرس الأكثر قيمة من أعمال الإغاثة من الزلزال هو تسجيل جميع الحالات وتحديث السجل مع تطور حالات المرضى.

بي فو شينغ، رئيس قسم جراحة العظام في مستشفى هواشي: "هذه السبورة تحتوي على معلومات عن كافة جرحى الزلزال، وتشمل القائمة السن والحالة وطريقة العلاج. وبهذه الطريقة يمكن أن يكون العمل أكثر فعالية. وقبل أن نجري أي عملية يجتمع جميع الجراحين لمناقشة أفضل الطرق. كما أننا حذرون للغاية فيما يتعلق بعمليات البتر."

وصل فريق من الخبراء يتكون من 16 عضوا من وزارة الصحة إلى مستشفى هواشي صباح الاثنين. وأشاد الطبيب لين جين بالعلاج الطبي هنا.

لين جين، جراح من مستشفى شيه خه ببكين: "أعتقد أن المرضى هنا تلقوا العلاج في حينهم. ويتم القيام بأعمال الإغاثة الطبية بطريقة منظمة وتتغير طريقة العلاج وفقا لشدة الإصابة. الأطباء لديهم خبرة كبيرة لذا فإن المرضى هنا في أيد أمينة."

جهز هذا القسم مائة سرير أخرى زيادة على المائتي سرير الموجدة حاليا للتعامل مع العدد الكبير من المرضى.

 

تحرير:Tahaini
مصدر:CCTV.com