بدء الانتخابات العامة في ماليزيا

09:35 06-05-2013 BJT
حجم الخط أ أ أ | اطبع | أضف إلى المفضلة

 

بدأ الناخبون في أنحاء ماليزيا التوجه إلى مراكز الاقتراع للإدلاء بأصواتهم في انتخابات قد تقرر مصير أكثر ائتلاف استمرارا في السلطة في العالم.

يواجه الناخبون اختيار إعادة الحزب الحاكم أي ائتلاف الجبهة الوطنية، الذي يحكم البلاد منذ 56 عاما، أو اختيار المعارضة التي لم تختبر أبدا. هذا وأشار محللون أن هذه الانتخابات ستشهد أشد تنافسا في تاريخ البلاد. كان الائتلاف الذي يقوده رئيس الوزراء نجيب رزاق يكافح ضد ائتلاف المعارضة التحالف الشعبي الذي يتراسه وزير المالية السابق أنور إبراهيم. كما يتوقع معظم المحللين فوز الجبهة الوطنية بفارق ضئيل. لكن الفشل الذي تحقق في نتائج 2008 قد يكلف نجيب رزاق منصبه إضافة إلى زيادة عدم الاستقرار بشأن السياسات. لكن الناس في الشارع الماليزي قالوا إنه مهما كانت النتيجة، فإنهم يريدون حكومة مستقرة وحياة سلمية.

إي. بي. تان، ناخب:" يتمنى جميع مواطني ماليزيا أن تكون هناك حكومة مستقرة بعد هذه الانتخابات، ونأمل في الأفضل، وهذا هو كل ما نستطيع، ونلعب دورنا من خلال التصويت، ونأمل أن يتحول كل شيء بشكل جيد. وكما قلت من قبل، جميع المواطنين يريدون بيئة آمنة وجيدة للبقاء، وهذا كل ما نريد."

تشوك تشن، ناخب: "أعتقد أن باريسان الوطني سيحتفظ بالأغلبية، لكنه سيكون أسوأ بكثير من الانتخابات الماضية. ومهما فاز أي حزب، أعتقد أن ماليزيا قد فازت بالفعل لأنك ترى الناس من جميع الأنحاء هنا، وقد خرجوا جميعا للتصويت، لذلك أعتقد مهما كانت النتيجة، فسوف تكون ماليزيا بلدا أفضل بفضل هذه الانتخابات."

تحرير:Tahaini
مصدر:CCTV.com