رئيس وزراء بريطانيا يحث دول مجموعة العشرين على مواصلة الانفتاح التجارى ووقف الحمائية

14:12 12-11-2010 BJT
حجم الخط أ أ أ | اطبع | أضف إلى المفضلة

 

دعا رئيس الوزراء البريطانى ديفيد كاميرون يوم (الخميس) دول مجموعة العشرين إلى مواصلة الانفتاح التجارى وتجنب الحمائية.

وصرح كاميرون لحوالى 120 من قادة الشركات من أنحاء العالم فى الاجتماع الكامل الختامى لقمة الاعمال بسول بأنه "من مصلحتنا مضى التجارة العالمية قدما وانخفاض الحواجز التجارية. هذا هو هدفنا فى مجموعة العشرين وسنسعى لتحقيقه بقوة كبيرة جدا جدا".

حضر قمة الاعمال التى استمرت يومين نحو 120 من قادة الشركات الرائدة فى العالم من 34 دولة متقدمة ونامية تتجاوز اجمالى مبيعاتها أربعة تريليونات دولار أمريكى سنويا.

وقال إن "ما ينبغى ان نخشاه جميعا هو تكرار ما حدث فى الثلاثينات - - الحمائية، والحواجز التجارية، وحروب العملات، والدول التى تنتهج سياسة الحمائية الاقتصادية وتحاول من خلالها القيام بكل ما فى وسعها من اجل مصلحتها دون الاكتراث ببقية العالم".

وذكر رئيس الوزراء البريطانى، الذى اختتم مساء أمس زيارته الرسمية للصين التى استغرقت يومين وتوجه إلى سول لحضور قمة مجموعة العشرين التى تستمر يومين، انه "من الأهمية بمكان وقف الحمائية والتأكد من مواصلة الانفتاح التجارى."

وقال إنه ينبغى ان تتمكن قمة مجموعة العشرين من معالجة قضايا مثل الاستقرار، والتجارة، واوجه الخلل التى تعتبر جميعا قضايا حاسمة لنجاح هذا الحدث.

 كما رحب كاميرون بالاجتماع الأول بين مديرى الشركات وقادة دول مجموعة العشرين. وذكر "كل ما ننجزه من عمل لن يساوى شيئا ما لم نشجع الشركات على النمو ونوظف الافراد. اننا نريد نموا عالميا ولكنكم أنتم الافراد الذين سيحققونه".

 

Jing Xiaomin: تحرير
Xinhua: مصدر