الرئيس الصينى: قمة مجموعة العشرين بسول ينبغى ان تمثل خصائص الاقتصادات الصاعدة والآسيوية

15:24 11-11-2010 BJT
حجم الخط أ أ أ | اطبع | أضف إلى المفضلة

بكين 10 نوفمبر 2010 (شينخوا) ذكر الرئيس الصينى هو جين تاو فى بكين يوم الثلاثاء ان القمة المرتقبة لمجموعة العشرين فى سول ينبغى ان تمثل خصائص الاقتصادات الصاعدة والآسيوية.

وصرح بذلك هو جين تاو اثناء لقاء مع وسائل الإعلام من جمهورية كوريا قبل القمة الخامسة لمجموعة العشرين المقرر عقدها يومى 11 و12 نوفمبر فى سول.

وقال هو جين تاو إن "قمة مجموعة العشرين التى ستعقد فى سول بجمهورية كوريا هى أول قمة من نوعها تعقد فى اقتصاد صاعد وفى آسيا، ومن ثم فأنه من الأهمية بمكان تطوير آلية مجموعة العشرين".

وذكر ان الصين مستعدة للعمل مع الاعضاء الاخرى بمجموعة العشرين لتجسيد التوافقات التى تم التوصل إليها فى القمم السابقة وجعل قمة سول مناسبة تمثل خصائص الاقتصادات الصاعدة والآسيوية.

وبرزت مجموعة العشرين كآلية جديدة للحوكمة العالمية منذ بداية الأزمة المالية العالمية منذ عامين. وعلى نحو مختلف عن "نادى الأغنياء" لمجموعة الثمانية، تضم مجموعة العشرين الاقتصادات الأسرع نموا فى العالم ومن بينها الصين والبرازيل وروسيا والهند وجنوب أفريقيا.

ونظرا لكون الاقتصاد العالمى ينتعش ببطء من الأزمة المالية، ظهرت دعوات من أنحاء العالم تنادى بتحويل مجموعة العشرين من جهاز لإدارة الأزمات إلى آلية طويلة الأجل للحوكمة العالمية.

وأشار هو جين تاو إلى ان قمة سول ينبغى ان تركز على القضايا التالية:

اولا، مواصلة تدعيم تنسيق سياسات الاقتصاد الكلى من خلال الاستعانة بروح "الابحار فى قارب واحد" وعلى أساس مبادئ المنفعة المتبادل والكسب المتكافئ، وارسال إشارات إيجابية للسوق تفيد بأن اقتصادات مجموعة العشرين متحدة فى معالجة التحديات الكبيرة للاقتصاد العالمى حتى تتحقق ثقة السوق وقوة دفع الانتعاش الاقتصادى العالمى.

ثانيا، دفع اصلاحات النظام المالى العالمى قدما، وتدعيم الرقابة على السوق المالية العالمية، وزيادة تمثيل الدول الصاعدة والنامية فى المؤسسات المالية العالمية.

ثالثا، الدفع من اجل ايجاد حل للخلل فى التنمية بين الدول المتقدمة والنامية وتقديم الدعم السياسى لتحقيق أهداف التنمية للألفية التى حددتها الأمم المتحدة.

رابعا، معارضة الحمائية التجارية ودفع جولة الدوحة من محادثات التجارة لمنظمة التجارة العالمية قدما لتحقيق نتائج شاملة ومتوازنة وأهداف التنمية التى حددتها.

Liu Teng: تحرير
Xinhua: مصدر